اقر قائد الوحدة الجوية في الشرق الاوسط بان الغارات ضد تنظيم داعش في نينوى غير قادرة على تدميره والقضاء عليه. وقال جون هيسترمان في تصريحات صحافية ” ان استهداف جيش نظامي امرُ سهل على القوات الدولية الا ان المجاميع المسلحة اختلطت بين السكان واتخذت من المراكز الحيوية والمشاريع الخدمية مقرات لها مما جعل عملية استهدافها من قبل الطيران الحربي صعبة جدا خشية الحاق اضرار جسيمة بالمدنيين العزل وممتلكاتهم الخاصة والعامة. هيسترمان ” اضاف ان غارات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة تؤدي الى مقتل المئات من عناصر تنظيم داعش شهريا , مؤكدا ان الحل الامثل لتدمير التنظيم والقضاء عليه يتطلب القيام بعملية عسكرية برية واسعة.