كشف مصدر أمني رفيع المستوى  بان ضباط المخابرات قاموا باغتيال مجموعة من القياديين البارزين في داعش بعملية نوعية استهدفت معاقلهم في الموصل، مشيرا الى اصابة احد المنفذين وهو ضابط برتبة ملازم اثناء القيام بالعملية.

وقال المصدر إن “مجموعة من ضباط المخابرات قاموا باغتيال مجموعة من القياديين المعروفين في صفوف التنظيم  وسط الموصل لافنا الى ان “العملية النوعية جاءت بالتنسيق مع احد الشيوخ البارزين في الموصل، لاسيما وان هذه العملية كان مخططا لها منذ اشهر”.

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ان “ضابط برتبة ملازم تعرض الى اصابة بالعملية نقل على اثرها المستشفى”.