اطلق مزارعو غربي نينوى نداءات استغاثة الى الحكومة الاتحادية وحكومة الاقليم يطالبون فيها بحماية اراضيهم الزراعية من المليشيات الايزيدية. وقال متحدث عن المزراعين لتلفزيون الموصل ” ان تدمير اراضيهم وسرقة محاصيلهم الزراعية ينذر بتعرضهم لكارثة انسانية كون الزراعة تمثل مصدر دخلهم الوحيد لاعانتهم واعانة عوائلهم في ظل الظروف والاوضاع الصعبة التي يمرون بها منذ اشهر عدة , مبينا ان جميع سكان تلك المناطق امنيين ولاعلاقة لهم بالمجاميع المسلحة. المتحدث تابع ” ان دوافع انتقامية وراء قيام مجاميع مسلحة ايزيدية بالاستيلاء على اراضي زراعي لقرى عربية , مناشدا حيدر العبادي ومسعود البارزاني بالتدخل العاجل لحماية اراضيهم من عبث المليشيات المسلحة التي تسيطرة على المنطقة.