كشف عضو لجنة التحقيق بسقوط الموصل شاخوان عبد الله إن اللجنة ستقدم تقريرها النهائي للبرلمان مطلع شهر تموز المقبل مؤكدا أن التحقيق اثبت ‘تورط’ بعض الشخصيات في أحداث سقوط المدينة فيما أشار إلى أن اللجنة بانتظار إجابات رئيس مجلس الوزراء السابق نوري المالكي حول الأسئلة الموجهة إليه.
وقال عبد الله، في تصريح صحفي إن ‘اللجنة حققت مع أكثر من 100 شخصية أمنية وعسكرية وسياسية في أحداث سقوط مدينة الموصل مبيناً أن ‘اللجنة بصدد إكمال تقريرها الذي سيقدم في الأول من شهر تموز المقبل’.
وأكد عبد الله  أن ‘التقرير اثبت تورط بعض الشخصيات في أحداث سقوط مدينة الموصل وهو ما سيدرج في التقرير النهائي الذي سيقدم للبرلمان مشيراً إلى أن ‘اللجنة بانتظار إجابات رئيس مجلس الوزراء السابق نوري المالكي حول الأسئلة التحريرية التي تقدمت بها اللجنة’.