قال عضو مجلس محافظة نينوى حسن شبيب، ان مسؤولية سقوط نينوى تقع على عاتق الجميع، وان الصراعات السياسية كانت اهم اسباب سقوط المدينة في العاشر من حزيران الماضي. وافاد شبيب في تصريحات صحافية ان ” على الجميع التحرك وعدم المماطلة بتحرير الموصل من سيطرة التنظيم ، فإهمال السلطات من جهة ، والصراعات بين المؤسسة السياسية والعسكرية من جهة اخرى كان السبب الحقيقي لسقوط الموصل”. واضاف شبيب ان ” القوات الامنية لم تكن بالمستوى المطلوب في المحافظة بسبب سوء خبرة القادة الامنيين وولائهم لبعض المسؤولين وليس للعراق.