وصف عضو برلمان إقليم  كردستان  جودت النجار تحرير مدينة الموصل  من دون مشاركة البيشمركة بـ”الامر المستحيل”، معتبراً أن الجيش العراقي ليس قادراً على حسم معركة منطقة واحدة، فيما أشار إلى أن الحكومة السابقة تعاملت مع مجلس نينوى كجسم غريب مما أدى إلى سقوط المحافظة.
وقال النجار في تصريح صحفي  إن “مدينة الموصل معقدة وتختلف في تركيبتها وخصوصيتها كون توجهها السياسي موالي للسلطات السابقة مما يعقد عملية تحريرها”.

وأضاف النجار أن “موقف الجيش العراقي في الوقت الحالي ليس بمقدوره حسم معركة منطقة واحدة وإنما يخسر الاراضي مبيناً أن أي عمليات لتحرير الموصل من دون البيشمركة أمر مستحيل.