يواصل تنظيم داعش اعمال الاضطهادية تجاه ابناء مدينة الموصل بحجج وذرائع مختلفة. واظهرت صور نشرها التنظيم على موقعه الالكتروني واطلع عليها تلفزيون الموصل ” قيام مجموعة من عناصره الملثمين بالقناع الاسود وهم يحيطون باحد شباب المدينة وهو معصوب الاعين ومكتوف الايدي ثم يقومون بقطع يده اليمنى امام انظار المارة بعد الترويج على انه سارق وان مايسمى بالمحكة الشرعية التابع للتنظيم هي من اصدرت الحكم تجاهه. هذا وحرص التنظيم على عدم التعريف بالمكان الذي تمت فيه العملية وهوية عناصره الذين نفذوا العملية في سابقة هي الاولى من نوعها , فالتنظيم في جميع عملياته كان يتفاخر بعناصره الذين ينفذون اعماله تجاه السكان.