اشتكى صاغة موصليون  من قيام داعش بإجبارهم على وسم بضاعتهم بشعاره (د.س) وتقاضي ضريبة جديدة عن ذلك مقدارها مئة دينار عن كل غرام ذهب.

وقال عدد من الصاغة   إن “تنظيم داعش أمرهم    بمراجعة أحد مقراته لوسم القطع الذهبية التي يتاجرون بها، بشعار ” د.س ” الذي يرمز إلى ما يسمى بالدولة الإسلامية”.

وأضاف الصاغة  أن “داعش جلب جهازاً رقمياً حديثاً لفحص الذهب والكشف عن عياره قبل وسمه بشعاره مبينين  أن “التنظيم يتقاضى مئة دينار عراقي لكل غرام  الذهب الذي يقوم بوسمه”.