كشفت بريطانيا عن ارسالها قوات عسكرية الى العراق للمشاركة بمعركة تحرير الموصل والمناطق الساخنة الاخرى من سيطرة تنظيم داعش. وقال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون خلال قمة الدول الصناعية السبع التي عقدت في بافاريا ” انه جرى ارسال 125 عسكريا إضافيا إلى العراق لدعم القوات الامنية في معركتها ضد التنظيم سيما خلال عمليات تحرير نينوى معقل التنظيم الرئيس في البلاد , موضحا أن فريقا مشكلا من خبراء عسكريين بريطانيين سيصلون الى العراق لتدريب القوات الامنية على كيفية حسم المواجهات ضد المجاميع المسلحة. كاميرون اضاف ” ان ارسال بريطانيا للمزيد من الجنود الى العراق جاء بناء على طلب رئيس الوزراء حيدر العبادي. وكانت بريطانيا أعلنت قبل ثلاثة أشهر عن عزمها إرسال 60 عسكريا الى اقليم كردستان، لتدريب قوات البيشمركة على القتال ضد تنظيم “داعش”، كما أن أكثر من 1000 مقاتل من البيشمركة تلقوا التدريب على أيدي عسكريين بريطانيين.