أفاد مصدر محلي في مدينة الموصل  بأن مشافي الموصل استقبلت سبعة أطفال أعدمهم  تنظيم “داعش” بسبب عدم الإنضمام اليه.
وقال المصدر  الذي طلب عدم ذكر اسمه  إن “أطفالا لا تتجاوز أعمارهم عن 12 عاما رفضوا الانضمام إلى تنظيم “داعش” ما أدى إلى إعدامهم  وتسليمهم إلى مشافي الموصل”.
وأضاف أن “عناصر التنظيم مستمرين  في تجنيد الأطفال حيث قاموا بمداهمة المدارس لاجبار الطلبة على الالتحاق في صفوف داعش  ، ما خلق رعبا وغضبا عارما بين سكان المدينة واهالي الطلبة”.