اكد نائب رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية شاخوان عبدالله ان اللجنة بصدد عقد جلسة تشاورية من اجل اعداد التقرير النهائي الخاص باسباب سقوط الموصل معبراً عن الامل بان يتم عرضه قبل انتهاء الفصل التشريعي الحالي.
وقال عبد الله في تصريح صحفي له  ان “اللجنة مستمرة بعملها الخاص للكشف عن اسباب سقوط الموصل بيد الارهاب عبر الاستضافات والاستماع لافادات العديد من القادة الامنيين والمسؤولين من اجل الانتهاء وصياغة التقرير الخاص بسقوطها”.
واضاف عبدالله ان “اللجنة ونتيجة لمتابعاتها المستمرة للاوضاع الامنية في البلاد خاطبت ومنذ فترة الجهات المعنية في وزارة الدفاع وغيرها بخطورة الاوضاع في الانبار وامكانية سيطرة الارهاب على مدينة الرمادي معبراً عن الاسف لعدم استجابة هذه الجهات للتحذيرات وبعدم اتخاذ اية خطوة نحوها”.
وشدد على ضرورة العمل على تحرير المحافظة ” ونحن والجميع متفقون على مشاركة القوات الامنية و ابناء العشائر “.