وجه منتسبو الشرطة الاتحادية من ابناء نينوى انتقادات الى وزارة الداخلية لتأخرها في تجهيزهم بالسلاح والعتاد اللازم لتحرير المحافظة.
متحدث عن المنتسبين لتلفزيون الموصل قال ” ان قوة قوامها 2500 منتسبا من ابناء المحافظة ضمن تشكيلات جهاز الشرطة الاتحادية لم يجر الاهتمام بها وتوفير احتياجاتها العسكرية واللوجستية , مطالبا الحكومة الاتحادية الافادة من هذه القوة في معركة التحرير ضد داعش.