كشف مسؤول إعلام  الحزب الديمقراطي الكردستاني سعيد مموزيني  أن تنظيم  داعش بدأ ببيع عقارات و الأراضي الزراعية لمواطني سهل  نينوى محذراً من أن هذه العملية تهدف إحداث تغيير ديموغرافي في المنطقة.
وقال مموزيني  إن “تنظيم داعش بدأ ببيع الأراضي والأملاك العقارية لمواطني سهل نينوى مبينا أن عملية البيع تمت في مناطق الشلالات وبرطلة والحمدانية.
وأضاف مموزيني أن داعش أقدم خلال هذه العملية ببيع الأراضي الزراعية والسكنية معا  موضحا أن سعر بيع قطعة الأرض بدء من 10 آلاف دولار فما فوق.
وتابع مموزيني أن داعش يهدف من خلال هذه العملية تغيير الواقع الديموغرافي للمنطقة التي تمتاز بتنوع قومي وديني.