نجحت القوات الامريكية الخاصة من قتل قيادي بارز في تنظيم داعش واعتقال زوجته المسؤول عن سبي النساء الايزيديات التي جرى اختطافهن غربي نينوى.
ونقل بيان عن وزير الدفاع الاميركي آشتون كارتر قوله ” ان قوة خاصة امريكية نفذت السبت عملية نوعية ضد تنظيم مايسمى الدولة الاسلامية اسفرت عن مقتل الملقب بابي سياف احد ابرز قياديي التنظيم والمسؤول عن ادارة عمليات عسكرية في سوريا وتهريب النفط ، وكذلك اعتقال زوجته المسؤولة عن سبي اغلب النساء الايزيديات اللواتي جرى اختطافهن من قرى محافظة نينوى في شهر اب الماضي.
كارتر اضاف ان العملية هزت معنويات التنظيم واثبتت ان القوات الامريكية المزودة بتكنولوجيا عالية تستطيع الوصول الى اي قيادي في داعش متى ارادت.