اعلن مجلس محافظة نينوى عن استكمال الخطة المدنية المرافقة للعمليات العسكرية الخاصة بتحرير الموصل. واوضح رئيس المجلس بشار الكيكي لتلفزيون الموصل ” ان اثنتي عشرة وحدة ادارية تابعة لمحافظة نينوى جرى تحريرها من سيطرة التنظيم وستكون المنطلق للقوات الامنية في حربها ضد التنظيم , مبينا انه جرى الانتهاء من الخطة المدنية الخاصة بحماية السكان ومواجهة اي طارئ قد يحدث خلال المعركة. وعن ملف النازحين اكد الكيكي ان لجنة النازحين فشلت في ادارة هذا الملف وان الحكومة المحلية في نينوى ليست لديها اية سلطة لحل المشاكل التي تواجه هذا الملف.