طالب مجلس محافظة نينوى الحكومة الاتحادية أ بالإسراع في استكمال التحضيرات لتحرير مدينة الموصل داعيا بغداد إلى تحديد سقف زمني لذلك، مشددا على أن المحافظة لن تقبل بأكثر من هذا التأخير.

وقال رئيس المجلس بشار الكيكي انه ما تزال الحكومة الاتحادية متأخرة في موضوع استكمال الاستعدادات لتحرير الموصل، وسيكون لوضع الأنبار والمعركة الدائرة فيها تأثير كبير على هذه العملية.

وتابع ” لقد فاتحنا الحكومة الاتحادية أكثر من مرة خلال اجتماعاتنا مع رئيس الوزراء والوزراء الأمنيين بأنه يجب أن تكون هناك خطوات أكثر جدية في مجال استكمال الاستعدادات لتحرير المدينة، ومنها الإسراع في دعم معسكر قوات الحشد الوطني من أبناء محافظة نينوى وتجهيز وتسليح معسكر الشرطة الاتحادية والاستعجال في التوصل إلى اتفاق مع إقليم كوردستان لغرض خوض عملية مشتركة لتحرير محافظة نينوى ومركزها مدينة الموصل، لأن قوات الپیشمركة ستكون قوة داعمة ومساندة في العملية المرتقبة.