أعلنت كتائب نينوى عن مقتل اكثر من 50 عنصراً من “داعش”  في قصف جوي غربي الموصل، مشيرة إلى أن التنظيم كان يتجمع في المنطقة لشن هجوماً على قوات البيشمركة في محور زمار.
وقالت الكتائب في بيان  إن “عناصر الاستخبارات التابعة لها  والتي تمكنت من اختراق “داعش”  رصدت تجمعاً لعناصر التنظيم بالمئات مع معدات عسكرية وأسلحة في منطقة العياضية غربي الموصل، لشن هجوم على قوات البيشمركه في محور زمار”.
وأضاف البيان أن “الكتائب زودت العمليات المشتركة التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة في بغداد بالمعلومات والاحداثيات، حيث تمكن سلاح الجو من قصف تلك التجمعات، خصوصاً في قرية تل باش، ما أسفر عن مقتل أكثر من 50 عنصراً من “داعش” وتدمير الآليات والعجلات التي كانوا يتسخدمونها”.