عزا قائد عمليات نينوى اللواء الركن نجم عبد الله الجبوري اسباب تأخر انطلاق العملية البرية ضد داعش لتحرير مدينة الموصل الى  أسباب عدة منها مواصلة تدريب القوات البرية التي ستشارك في العملية

و أكد الجبوري ان العمل جار على قدم وساق وما يظهر أحيانا من تحضيرات ليس الا جزء لا يكاد يذكر من مجموع التحضيرات الكاملة للعمليات البرية في نينوى لافتا الى انه لا يمتلك قرار بدء العمليات البرية مبينا ان هناك مجموعة عسكرية وحكومية تقرر هذا الموضوع

كما اشار قائد عمليات نينوى إلى ان قوات التحالف تملك قواعد اشتباك معقدة جداً وابسطها ان الطيارين لن يطلقوا صاروخا واحدا بدون امر مباشر من قياداتهم العسكرية