ابدى الطلبة داخل محافظة نينوى سخطهم وامتعاضهم الشديدين على المسؤولين لفشلهم في حل الازمات التي يمرون بها.
وقال متحدث عن طلبة السادس الاعدادي لتلفزيون الموصل ” ان هناك الاف الطلبة مازالوا داخل المحافظة ولا يعرفون مصيرهم بعد ان شارف العام الدراسي على الانتهاء وحدد الموعد النهائي لاجراء الامتحانات العامة الوزارية , موجها انتقادات لاذعة الى المسؤولين لتجاهل نداءاتهم والتغاضي عن اتخاذ اجراءات تضمن حماية مستقبلهم من الضياع.
المتحدث اضاف ” ان على جميع المسؤولين الذين فشلوا في حل معاناتهم تقديم الاستقالة فورا وفسح المجال امام من يستطيع ان يحافظ على مستقبلهم.