ناشد ضباط ومنتسبون في الشؤون الداخلية لشرطة نينوى الحكومة الاتحادية بالغاء امر نقلهم من معسكر دوبردان الى العاصمة بغداد.
وقال متحدت عن المنتسبين لتلفزيون الموصل ” ان وزارة الداخلية اصدرت امرا بنقل ستة عشر ضابطا واكثر من اربعين منتسبا ضمن تشكيلات الشؤون الداخلية لشرطة نينوى المحلية من معسكر دوبردان شرق الموصل الى قيادة قوة الشرطة الاتحادية في العاصمة بغداد من دون بيان الاسباب الحقيقية وراء ذلك القرار , مبينا ان جميع من صدر بحقهم قرار النقل ابدوا امتعاضهم للعديد من الاسباب في مقدمتها صعوبة اوضاعهم المعيشية وتواجد عوائلهم قرب مناطق التحاقهم , فضلا عن رغبتهم في البقاء في اماكن قريبة من المحافظة للمساهمة بمعركة التحرير.