أقدم تنظيم داعش على إعدام ثلاثة  مدنيين في الموصل بواسطة احجار البناء “البلوك” بتهمة التخابر مع البيشمركة وعدم الإنخراط في صفوف التنظيم.
وقال مسؤول الإعلام في الفرع 14 للحزب الديمقراطي الكردستاني سعيد مموزيني  ان المواطنين الثلاثة  الذين أعدمهم التنظيم هم كل من “أحمد صمد سليمان و بشير صمد سليمان، ناصر عبدالله وهم  من سكنة منطقة باب البيض في غرب مدينة الموصل.
وأضاف مموزيني ان “التنظيم أتهمهم بالعمالة لصالح قوات البيشمركة وأنهم رفضوا الإنخراط في صفوف التنظيم  لذلك حكمت عليهم المحكمة الشرعية التابعة للتنظيم بإعداهم بواسطة حجارة البناء”.