أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى بأن تنظيم ” داعش  أقدم على دفن ثلاثة مدنيين وهم أحياء بعد إجبارهم على حفر قبورهم بأيدهم جنوبي المحافظة.
وقال المصدر ، إن تنظيم داعش قام صباح اليوم الاحد  بدفن ثلاثة مدنيين مخالفين لتعاليمه وهم أحياء في منطقة الشورى جنوبي نينوى مبينا أن عملية دفنهم جرت بعد فرض التنظيم على المدنيين الثلاثة حفر قبورهم بأيديهم وبعد انتهاء حفر القبور الثلاثة قام بشد وثاقهم ومن ثم قام بدفنهم بقبورهم التي حفروها بأيدهم.
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه أن  التنظيم توعد المخالفين لتعاليمه بدفنهم أحياء  وانه فرض تعليمات وعممها عبر مكبرات الصوت والقى منشورات صغيرة تضمنت تعليمات عن القتل وأنواعه لدى التنظيم”.
وأوضح المصدر أن “التنظيم توعد بالقتل كل من يقوم بسب الله ورسولهُ ووضع جملة نقاط للقتل لأي مخالف لتعاليم التنظيم”.