تعتزم الولايات المتحدة توجيه دعوة رسمية الى رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري لزيارتها من اجل بحث الاستعدادات لمعركة تحرير الموصل.
وقال السفير الأميركي في العراق ستيوارت جونز ” ان مسؤولي واشنطن سيكثفون من مباحثاتهم مع المسؤولين العراقيين للوقوف على اخر المستجدات العسكرية الخاصة بمعركة تحرير الموصل وملف تسليح ابناء المحافظة وسبل القضاء على تنظيم داعش باقل الخسائر البشرية والمادية بين صفوف المدنيين.
وأشار جونز إلى أن” الولايات المتحدة جادة في تدمير التنظيم في نينوى وان هذا اصبح واضحا من خلال تكثيف الطائرات الحربية لضرباتها الجوية ضد معاقله.