كشفت وزارة الزراعة عن استمرار خططها لتعويض النقص الحاصل في المحاصيل الزراعية في محافظة نينوى وخصوصا محصولي الحنطة والشعير .
واشارت الى ان محافظة نينوى لم تدخل ضمن الخطة الزراعية للعام الحالي لافتة الى انها استطاعت تعويض المحاصيل من خلال استحداث اراض زراعية في محافظات الوسط والجنوب.
 وقال الوكيل الفني لوزارة الزراعة مهدي القيسي  ان ” اجراءات الوزارة مستمرة لتعويض النقص الحاصل في المحاصيل الزراعية في محافظة نينوى حيث حرمنا من استلام محصولي الحنطة والشعير وبذور الرتب العليا في العام الماضي فضلا عن فقدان جزء من الثروة الحيوانية وخسائر حدثت بمعدات مكننة زراعية.”
 ولفت القيسي الى ان “محافظة نينوى لم تدخل الموسم الزراعي الحالي 2014-2015 لذلك لا يوجد استلام لمحصولي الحنطة والشعير منها حاليا بموجب السياقات المتعارف عليها ضمن الخطة الزراعية” مشيرا الى ان “الوزارة بدأت بحصاد الحنطة والشعير للموسم الحالي”.