شهدت اسواق مدينة الموصل الرئيسة اقبالا “خجولا” من قبل الاهالي استعدادا لشهر رمضان المبارك.
مراسل تلفزيون الموصل قال ” ان اقبال المتبضعين على المراكز التجارية في المدينة مع قرب حلول شهر رمضان هذا العام قليل جدا للعديد من الاسباب بمقدمتها الحصار الاقتصادي المفروض على المدينة منذ احد عشر شهرا والذي القى بظلاله السلبية على قدرة المواطن الشرائية , وكذلك ارتفاع نسب البطالة سيما بين فئة الشباب لتوقف اغلب المهن عن العمل , فضلا عن ممارسات التنظيم ومضايقاته للنساء اللواتي يرغبن بالتسوق.
مراسلنا اضاف ” ان حالة من الترقب والخوف تخيم على الاهالي للمصير المجهول الذي ينتظرهم , مبينا ان اهتمامهم ينصب الان في كيفة الخلاص من الواقع الذي يعيشونه.